للتفاعل على وسائل التواصل الإجتماعي

شاهد عيان

مجتمع الميم عين العراقي : عالقون في تخلف القوانين الدينية والمدنية

لقد رأينا بصيصاً من الأمل عندما كانَ علم الفخر يرفرف على أرضُنا .

Avatar

نُشر المقال

في

Anti-government protests erupt in Baghdad in 2019 // Middle East Eye

في ١٧ أيار/ مايو ٢٠٢٠ وعلى خلفية قيام بعثة الاتحاد الاوربي في بغداد برفع علم الفخر، تزامناً مع إحياء اليوم العالمي لمناهضة رهاب المثلية ، قامت الميليشات المسلحة بحملة تهديد لأفراد مجتمع الميم ، جرت فيها العديد من الانتهاكات وجرائم القتل في البلاد .

تستذكر نور وهي عابرة للنوع الاجتماعي تقيم في مدينة الصدر لحظات التفاؤل قبل أن تأخذ الأمور مجرى آخر:

"رأينا بصيصاً من الامل عند رؤيتنا علم قوس قزح يرفرف على أرضنا". تقول نور

"لكن سرعان ما بدأت التهديدات تنتشر ، وأخبارُ القتلِ تصِلُنا بسرعة ، اختبأنا في منازلنا مذعورين من الموت قتلوا العديد ، كانوا ينشرون صور جرائمهم ليبثّوا الخوف في قلوبنا ، رأينا صورة أحد الأشخاص مقتولاً بمسدس كاتم للصوت وبجانِبه ترك المجرمون رسالة تهديد لكل من هو مثلي ، كنَّا ننتظر موتنا في أي لحظة".

تصاعَدت وتيرة العنف في الأعوام الماضية تجاه أفراد مجتمع الميم عين العراقي بشكلٍ كبير ، وفي خضَّم الفوضى والفساد اللتي تعيشها البلاد وسيطرة الميليشيات العقائدية المسلَّحة على جوانب الحياة ، يعاني أفراد مجتمع الميم عين الخوف من مستقبلٍ مجهول ينتَظِرهُم.

بعد موجة المظاهرات التي يقودها المجتمع المدني في العراق ، ظهرت حقوق مجتمع الميم عين على السطح وبدأنا نسمعُ الأصوات التي تطالب بالحقوق المسلوبة ، ترتفع في وجه سلطة المجتمع الديني ، والمليشيات العقائدية المدعومة من إيران ، مما جعل قادة هذه المجموعات يصعدون العنف تجاه أفراد مجتمع الميم عين العراقي.

كان لي لقاء مع عدد من أفراد مجتمع الميم عين العراقي للحديث عن رؤيتهم للواقع الحالي في العراق .

(بلو) وهو شاب مثليّ عراقي في العشرينات من عمره ويقيم في بغداد يقول ل Outspoken Middle East:

" رجال الدين هم أساس الفساد و التخلف في مجتمعنا ، واستخْدَموا الدين بخليطٍ من الانسانية و التحضر، لكن كلماتهم لازالت بعيدة كل البعد عن حقوق الانسان ، بدأوا بنشر نصائح كلَّها تخلف ولا تمت للإنسانية بأي صلة، ولا زالت عقول كثيرة تقتنعُ وتثق بِكلامِهم ، هم الذين رَموا بمجتمعنا الى الهمجية ، هم الذين قاموا بتغذية الفتن وجعلوا الدماء تسيل في الشوارع ، و اليوم لديهم القوَّة العظمى و التأثير الأكبر على الطبقة السياسية والحكم ."

لا يوجد في العراق قوانين تجرم المثلية الجنسية بشكل صريح لكن دائماً ما يكون للمحاكم الشرعية ، ولجان الأمن الأهلية الكلمة الفاصلة ، فهم من يقومون بالاعدامات والاعتداءات المتكررة مع غياب أيّ قوانين حكومية تُعاقب وتجرِم هذه الانتهاكات .القوانين العراقية المبهمة والغير قادرة على حماية المثليين، التقاليد والدين ، كلها تجتمع سوياً لِتُغَذي العنف والكراهية تجاه أفراد مجتمع الميم عين العراقي.

" هل تسألُني إذّ كانت الحكومة توَفِر الحماية والعدالة للأشخاص المعرضين للانتهاكات ؟! بالتأكيد لا . للأسف العدالة لم تأخذ يوما مجراها لأيِّ ضحية من ضحايا سلسلة الجرائم التي حدثت في العام الماضي والأعوام التي سبقتها و دائماً ما يغلق محضر المحاكمة على أنًَها 'جريمة شرف' وجرائمُ الشرف لا يعاقب عليها القانون ."

علي وهو طبيب مثليّ الجنس يقيم في بغداد يستذكر حبيبه اللذي عُذِّبَ وأنهى حياته حياته لاحقاً

"لقد قاموا باعتقال حبيبي ، بعد ان شكّوا بمظهره الخارجي ، فتحوا هاتفه ووجدوا عليه تطبيقات المواعدة وصور عارية له ،اعتقلوه لأيام وعذَّبوه ، قاموا بأغتصابه ووضعوا مادةً لاصقة في مؤخرته كنوع من التأديب ، ثم ارسلوه لعائلته ، لم يتحمل المعاناة التي عاشها ، فقام بالانتحار بعد أن ارسل رسالة قائلاً لي :(هذا البلد مؤلم ، غادر البلد على الفور ، أما أنا سأنام الليلة الى الابد ) ".

VOA News ذكرت في تقرير لها ،أنه في نيسان/أبريل 2021 أصدرت وزارة الخارجية الأميركية تحت قيادة بايدن تقريرها السنوي عن حقوق الإنسان. وذكر التقرير أن أفراد مجتمع الميم عين في العراق لازالوا يواجهون التهديدات، وادعى أن حكومة البلاد فشلت في "تحديد هوية المهاجمين أو اعتقالهم أو مقاضاتِهم أو حماية الأفراد المستهدفين". جاء التقرير في أعقاب جريمة القتل الوحشية في عام 2018 لفتى يبلغ من العمر 14 عاما قُتل علناً في فيديو مصور لمجرد مظهره اللذي يوحي بأنّه مثلي .

وعلى الرغم من ذلك، التقى الرئيس بايدن برئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي بعد ستة أشهر من تقرير وزارة الخارجية . وفي ذلك الاجتماع، تعهد بايدن بتقديم ما لا يقل عن 13.5 مليون دولار إضافية من أموال دافعي الضرائب الأمريكيين لمساعدت العراق . لم يتم التطرق لقضايا وحقوق أفراد مجتمع الميم عين العراقي وأمنهم في الاجتماع .

في التداول

العربية